وجهة نظر


ما بعد التخرج


م. حاتم الشكشوكي


ينقسم الخريجون إلى ثلاث فئات:ـ
·        فـئة لا تزاول المهنة وتكتفي بالإفادة فقط ( خاصة الخريجات).
·        فئة تتوجه إلى رفع الدرجة العلمية ( تحضير الماجستير والدكتوراه).
·        فئة تتوجه إلى مزاولة المهنة ( الدخول إلى سوق العمل).

والسؤال الآن يخص الفئة الثالثة وهو:
هل تعتبر شهادة البكالوريوس رخصة لمزاولة المهنة ؟

أي هل كل خريج( متحصل على شهادة بكالوريوس هندسة معمارية) قادر على ممارسة المهنة والدخول إلى سوق العمل؟

إجابة هذا السؤال إمّا بنعم أو إمّا لا .

في حالة الإجابة بنعم، فما هو سبب المشاكل الهندسية في بعض المشاريع سواء على مستوى التخطيط أو التصميم أو التنفيذ ؟ وما هي أسباب التلوث البصري المنتشر في البلاد ؟ وغيرها من المشاكل المعمارية والتخطيطية .

أليس دور المهندس المعماري يبدأ من وضع الأفكار التصميمية والتخطيطية للمشروع إلى تسليم المفتاح مروراً بالإشراف والمتابعة لكل المراحل التصميمية والتنفيذي؟

إذاً ما سبب هذه المشاكل ؟

الإجابة وبكل بساطة هي عدم قدرة المهندس المعماري على مزاولة المهنة بالشكل الأمثل وذلك إمّا لعدم خبرته أو لعدم إخلاصه في العمل، أي أنه غير كفؤ لهذا العمل .

هذا يدل على أنه ليس كل خريج متحصل على شهادة بكالوريوس هندسة معمارية قادر على مزاولة المهنة بالشكل الأمثل. ووصولنا لهذه الحقيقة يطرح علينا بعض التساؤلات لمعرفة أسباب انعدام القدرة على مزاولة المهنة. ومحاولة إيجاد بعض الحلول لها, ومن هذه التساؤلات:
·   ما مدى قدرة الجهة المانحة للشهادة (الجامعات)على تأهيل المهندس لمزاولة المهنة سواء من حيث( أعضاء التدريس أو المناهج التعليمية أو الآليات
·        كيف يعوّض القصور في المرحلة الجامعية؟
·        ماهي الجهة التي تحدد مستوى الخريج ومدى قدرته على ممارسة المهنة؟
·        هل دور الدولة ينتهي بتخريج الدفعات؟
·        كيف يختار المهندس المعماري المكان المناسب لمزاولة المهنة ؟
·        ما سبب توجّه المهندسين إلى العمل الخاص والابتعاد عن وظيفة الدولة؟
·        هل مصلحة الدولة في اتجاه المهندس إلى العمل الخاص أو إلى الوظيفة؟
·   كيف تستفيد الدولة من خريجي الدفعات كل سنة ؟ وكيف يستفيد الخريج من الدولة؟ وما آثر هذه الاستفادة على المجتمع؟

وغيرها من التساؤلات حول هذا الموضوع والتي يمكن طرحها في حلقة نقاش بين الإخوة الأعضاء للوصول إلى إجابات وحلول وتوصيات حول كيفية تأهيل الخريجين لمزاولة المهنة والاستفادة منهم وزيادة كفاءتهم المهنية .

المصدر/ صفحة الهيئة الليبية للعمارة على facebook

تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

التهوية الطبيعية في المباني

المعلم/ علي سعيد قانة

مشاريع معمارية